شجرة الأركان”في يومها العالمي استحضار فوائدها الهامة.

كتب في 10 مايو 2021 - 4:30 م
مشاركة

محمد منوزي

   في اليوم العالمي لشجرة “الأركان” ، الذي يصادف في كل سنة 10 ماي ، يحتفل المغاربة والعالم بهذه الثروة الترابية الطبيعية ، وهو اليوم الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة ، شهر مارس الماضي بمبادرة من المغرب.
   وبهذه المناسبة ، نستحضر فوائد شجرة “أركان” ، حيث تعتبر غنية بالفوائد الطبيعية ، التي لا غنى عنها ، في الحياة اليومية المعيشية لدى المغاربة ، وفوائدها  متنوعة ومختلفة ، اكتشفها الخبراء من هذه النبتة الطبيعية.
   موروت طبيعي ضخم  دون شك حظيت به بلادنا ، يتميز بفوائد صحية للتغذية والتجميل ، فمن ناحية انه صحي للتغذية ، فهو يعتبر مكونا اساسيا ، وسط كل مائدة إفطار لدى المغاربة ، وتستعمل زيت “الأركان” في الطهي ، وكونه واقيا من أمراض مختلفة ، ويعد علاجا ل “السرطان” و “أمراض القلب” و”الشرايين” ، و”الحصبة” عند الأطفال.
   أما من ناحية فوائده التجميلية ، التي تعتبر موردا مهما عند كبرى صناعات مواد التجميل ، نذكر منها ، انه يخلص الجلد من التشققات والخطوط البيضاء ، فيمكن استعماله بشكل يومي ، كمرطب للجلد والشعر ، ويعتبر كذلك محميا طبيعيا لأشعة الشمش.
   هي إذا شجرة ذات اهمية اجتماعية واقتصادية بالغة الاهمية، ويكفي بلد المغرب شرفا ، كونه بلاد الذهب الطبيعي ، الذي امتدت أهميته للتغذية والتجميل ، إلى عدة دول خارج المملكة.