مجهولون يعنفون الاساتذة بوقفة الرباط النضالية ومطالب بفتح تحقيق و المسائلة القانونية

كتب في 18 مارس 2021 - 12:09 م
مشاركة

عالم اليوم/المحرر

تناقلت مجموعة من الصفحات فيديو لمجهول عات ضربا و تعنيفا على الاستاذات و الاساتذة المفروض عليهم التعاقد في محطتهم النضالية بشوارع العاصمة الرباط مطالبين بحقوقهم المشروعة ، الا ان تفريق مظاهرة معينة له شروط ومنها ارتذاء الزي الرسمي اولا وتليها خطوة انذار للمتظاهرين بمكبرات الصوت فإن لم يتم الانصياع لثلاث نداءات بتفريق المظاهرة يتم اطلاق خراطيم المياه في الاعلى نحو المتظاهرين وان لم تنفع هذه الطريقة يم اختراق دون ضرب او تعنيق بهذف التفريق دون عنف لفظي او مادي الى فرق صغيرة حتى يسهل التحكم فيها وحتى ان كان المتظاهرون يقاومون فممنوع اللجوء للعنف والاستعانة بالبلطجية ماشهدناه بالامس عبر عدسات مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع صحافية كانت حاضرة لتغطية وقائع الحادت الاليم ليس له اي علاقة وتجاوز كل الحدود المعمول بها لتفريق المضاهرات ؛ ودعت مجموعة من الاصوات الى فتح تحقيق عاجل و مسؤول بشأن مجهولين كانوا يرافقون الأجهزة الامنية كما هو واضح للعيان عبر اشرطة فيديو التي رصدت واقع ماحدت بالصوت و الصورة ومن ساحة المعركة ومن حق من تضرر رفع دعوى قضائية للشطط في استعمال السلطة والضرب والجرح بنية احذاته مع المطالبة بالتعويض وفق القوانين المعمول بها بالمملكة.
واستنكرت مجموعة من التدوينات ماتعرض له الاساتذة من تعنيف وسحل و تحرش جنسي حسب تصريح احدى الضحايا على مواقع التواصل الاجتماعي من طرف مجهولين بشكل سافر وغير مقبول.
وعبر تدوينة على حائطه على الفيسبوك استنكر الرميد وزير حقوق الانسان ما تعرض له الاساتذة من طرف اشخاص مجهولين تم توتيق اعتداءاتهم بتقنية الفيديو وقال ان التحقيق في المجزرة لن يتعطل .