استفزازات متكررة لجبهة البوليساريو ومطالب بتذخل الجيش المغربي للرد

كتب في 2 نوفمبر 2020 - 11:01 ص
مشاركة

م.بوزغران/عالم اليوم الدولية

تعنت “جبهة البوليساريو” واستفزازاتها المتكررة، ميدانيا، في المنطقة العازلة، قرب منطقة “المحبس”، لازالت مستمرة في تحد سافر للقرارات الدولية ، حيث قام مسلحون تابعون للجبهة، قبل يومين، باقتحام المنطقة العازلة ، وتشييد عديد من الخيام. وتمركزوا فيها لما يناهز ساعة كاملة قبل أن يغادروا المكان ويسحبوا آلياتهم .
الاجتماع،”الطارئ”، للجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج بمجلس النواب ولجنة الخارجية والحدود والدفاع الوطني والمناطق المغربية المحتلة بمجلس المستشارين، اصر على ضرورة اتخاذ الصرامة للرد عل استفزازات البوليساريو ورفض المناورات الميدانية في محاولة يائسة لجر المغرب الى المحضور
”الإنزال العسكري” للجبهة الانفصالية اذى الى بروز مطالب ، وإصدار موقف موحد إزاء ذلك بنا في ذلك تذخل الجيش لردع المستفزين .
تأتي كل هذه التطورات في الوقت الذي اصدر فيه مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء تقريره الأولي لمجلس الأمن الدولي ، الذي تضمن إنذارًا للبوليساريو بسبب تدخلاتها المتكررة في المنطقة العازلة بالصحراء، التي تستهدف زتهدد وقف إطلاق النار الذي لازال المغرب يحترمه بشكل تام وفق لمطالب الامم المتحدة الا ان استفزازات البوليساريو تتحدى كل القوانين الدولية المعمول بها .