اغلاق معبر الكركرات خرق سافر لاتفاق وقف اطلاق النار

كتب في 28 سبتمبر 2020 - 7:33 ص
مشاركة

م.بوزغران/عالم اليوم
أفادت تقارير مغربية أن حركة السير في معبر الكركرات الحدودي البري بين المغرب وموريتانيا، متوقفة منذ الخميس حيت تمت عملية ايقاف سيارات تابعة لجبهة البوليساريو الانفصالية بذات المعبر الحدودي على شكل سدا مانع للسيارات العابرة كن والى موريتانيا.
وعليه توقفت حركة السير والجولان بشكل كامل.
التصعيد والاعتصام بعين المكان خلق ازمة معقدة للمغرب بشكل غير قانوني يضرب اتفاق اطلاق النار في العمق امام الصمت الدولي جراء تحرشات مؤيدين لجبهة البوليساريو حيت تعمدوا إيقاف مركباتهم وسط الطريق مانعين بشكل سافر عبور المركبات من وإلى المعبر الحدودي الكركرات، الشيء الذي تسبب في شلل في تعطيل مصالح عدد من التجار المغاربة المتوجهين الى دول جنوب الصحراء لأساب لازالت مجهولة لحد الان، وهي الازمة التي قد تعيد انعكاسات خلافية جديدة بين المغرب وجبهة البوليساريو الانفصالية من جهة و بين المغرب و موريطانيا من جهة اخرى امام غرابة موقف موريطانيا ذاتها.
يحدت هذا حين قام المغرب بتعبيد الطريق الممتدة لبضع كيلومترات تفصل بين نقطتي الحدود لتسهيل عبور المركبات وقطع الطريق على المهربين وتجار المخدرات وتسهيل عمليات مراقبةالمغرب لحدوده البرية وفق القوانين المعمول بها دوليا وفي احترام تام لاتفاق اطلاق النار الذي ترعاه الامم المتحدة في انتظار حل نهائي للنزاع المفتعل لملف الصحراء المغربية.
حادت اغلاق معبر الكركات يؤكد ان جبهة البوليساريو في خرقها السافر لاتفاق السلام بيسب التحرشات اللامسؤولة يطرح من جديد ضرورة تدخل المنتظم الدولي لايقاف مهازل جبهة البوليساريو وتعنثاتها التي تعيدنا الى الوراء مما يستدعي من المغرب اتخاد موقف حاسم للدفاع عن مصالحه وتعرية موقف جبهة البوليساريو التي تتعمد اثارة الفتن لضرب مخطط السلام ومصالح المغرب على ارضه.