عجوز بمدينة صفرو تتعرض لكسور وردود والمسؤولية ترجع لتردي اشغال البلدية

كتب في 17 سبتمبر 2020 - 8:27 م
مشاركة

سقطت سيدة عجوز تقطن بالمدينة القديمة لصفرو بحفرة ولم يوليها مسؤولو البلدية اي اهتمام رغم جسامة الحادت الناجم عن تردي الاشغال البلدية ، رغم ان المسؤولية القانونية المباشرة تعود بالدرجة الاولى للبلدية، فمند 3 أشهر والضحية في حالة جد صعبة من جراء الالم  ،حقائق صادمة باحت بها السيدة وهي لا تسطيع النهوض، ولولا جيرانها تقول لأكلها الدود “لا حنين لارحيم” ومن تسبب في الحادت الاليم هو في دار غفلون وامي حورية اخر من يولونه الاهتمام و التفقد. 
حورية تعرضت لكسر في رجلها اليسرى والسبب ” سوء تدبير البلدية لأشغال التهيئة واش الحفاري مازالين فالمدينة”
واقع مرير زادت من مرارته البنية التحتية المهترئة التي تصطاد الابرياء اما سقوطا في الحفر التي تركتها الاشغال البلدية او معاناة يومية تزيد في منسوب الحوادت اليومية ولا من يغير ساكنا ، امي حورية نمودج لضحايا الغطرسة و اللامبالاة و التيه في غرفة النسيان المظلمة رغم ان من كان سببا في الحادت هم من انتخبناهم بالامس وما خفي اعظم .
فهلا تحركت الضمائر الحية للوقوف عند ما تعانيه هذه المرأة الطاعنة في السجن لتلتفت لأمي حورية و امتالها ممن يموتون جراء الاهمال و النسيان ، هل من جهة تتطوع لمتابعة من تسبب في الحادت الاليم الذي نتج عنه كسر مزدوج زادت من حدته قلة ذات اليد وذلك لاسترداد حقها ومحاسبة صناع الحفر والازمات و الفقر ….
اليكم المقابلة مع “مي حورية” .