المحامي ميلود عبوز يقصف رئيسة ماتقيش ولدي نجاة أنوار “فين كنتي عاد بان ليك عدنان”.

كتب في 17 سبتمبر 2020 - 7:30 ص
مشاركة

متابعةرشيد كداح

نشر الأستاذ ميلود عبوز المحامي بهيئة الرباط تدوينة على مواقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك تفاعلا مع ملف عدنان .

حيث عبر فيها عن ملف قديم يتعلق بتلميذ تم تعنيفه بمدينة الخميسات من طرف مسؤول كبير الشيئ الذي جعله كحقوقي ومدافع عن الشأن المحلي أن يقصد ” منظمة ماتقيش ولدي ” وبعث بشكاية في الموضوع لرئيستها المباشرة حيث أكد ان السيدة ” نجاة أنوار ” لم تعر إهتماما للشكاية وتماطلت عن الملف .

وذكر ميلود أنه تمت إحالة القضية على إبادرين عن لجنة الدفاع لحقوق الإنسان بمراكش الذي قام بالمؤازرة ومد يد العون في ذات الملف .

وفي هذا الصدد قد تسائل المحامي ميلود عبوز عن موقع نجاة أنوار في ملف عدنان أم عندما تكون القضية مرتبطة بالراي العام تحضر ثقافة حقوق الطفل والإنسان بالبوز والطوندونس .

وبدوره اشاد ميلودبمجهودات الإعلام المتواصلة على وكذا نشطاء التواصل الإجتماع يفي فضح المستور وفضح القضايا الشائكة حيت اضحى الاعلام المواطن وسيلة ناجعة في اثارة المسكوت عنه في غرف الليل المظلمة التي تنتهك فيها الحرمات و الحق في الحياة.

وللإشارة فميلود عبوز يترافع عن ملف بودوح الفايسبوكي المعروف بمول الحانوت والذي يقضي عقوبته السجنية وكذا يؤازر الجميع حيث يطلقون عليه “محامي الفقراء ” وقد دخل على خط قضية عدنان من غير الركوب على القضية بدوافع صارت معروفة لدى الرأي العام.

وقد جاءت تدوينة المحام المذكور لتكسير طابو الاغتصاب الذي اصبح تيمة رئيسة بالمانشيط الغليض الذي تتصدره المنابر الاعلامية و الاعلام البديل في المدة الاخيرة.