زلزال الاعفاءات يضرب قطاع الصحة وحملة واسعة النطاق لتخليق القطاع.

كتب في 21 مايو 2020 - 10:09 م
مشاركة

رشيد كداح

بعد جملة الإعفاءات التي باشرها وزير الصحة وأخرها المتعلقة بالجنوب .

أكدت مصادر مطلعة أن وزير الصحة أيت الطالب سيطلق قريبا حملة إعفاءات واسعة أخرى لعدد من المدراء الجهويين والمناديب الإقليميين.
الطالب يقود حملة إعفاءات واسعة في صفوف مسؤولي قطاع الصحة
توصلت “عالم اليوم بريس” بمعطيات تفيد بقيام وزير الصحة خالد آيت الطالب، بإعفاء المندوب الإقليمي للصحة بإقليم قلعة السراغنة، وكذا مقتصد المديرية الجهوية للصحة بجهة فاس مكناس، بالإضافة إلى مدير المعهد العالي للمهن التمريضية وتقنيات الصحة بالراشيدية.
وتفيذ المصادر، ان ايت الطالب وقع على قرارات إعفاء طالت مجموعة من مسؤولي قطاع الصحة، وتظيف ذات المصادر انه أصدر قرارا بإعفاء عبد الله الصافي المدير الجهوي للصحة بجهة كلميم واد نون، والذي تم تعويضه بسعيد بوجلابة المندوب الإقليمي للصحة بأكادير إداوتنان.
كما وقع خالد آيت الطالب تظيف نفس المصادر ذاتها، وحسب قصاصة إخبارية بالصفحة الرسمية للوزارة الثلاثاء الفارط ، على قرار إعفاء فدوى يعيش المندوبة الإقليمية للصحة بإقليم كلميم.
اما بجهة سوس ماسة، فقد وقع وزير الصحة، على قرار تكليف المدير الجهوي رشدي قدار بمهام المندوب الإقليمي للصحة بأكادير إداوتنان، وهو المنصب الذي كان يشغل سعيد بوجلابة، والذي بات يشغلُ حاليا مهام المدير الجهوي للصحة بجهة كلميم وادنون.
اما بجهة مراكش آسفي، فتشير ذات المصادران وزير الصحة وقع مؤخرا، على قرار إعفاء مدير مستشفى “ابن زهر” بمراكش، مولاي لكبير لمسيامري، وذلك بعد مرور أقل من شهر على قرار وزير الصحة بإعفاء مندوبه الإقليمي بمراكش، عبد الله البوني، من منصبه.
كل القرارات تشير المصادر همت الذين لم يستطيعوا مواكبة استراتيجيات الوزارة.
وكذلك همت الذين كانوا سببا في مجموعة من المشاكل والصراعات بين الأطر الطبية والتمريضية بجهاتهم وفق اعتبار الوزارة ومصالحها .