السفير الروسي : الملك محمد السادس ساهم في تصحيح الفكر الديني وطنيا ودوليا

كتب في 1 ديسمبر 2019 - 8:13 ص
مشاركة

المحرر:

بلغة عربية فصيحة وبأسلوب دبلوماسي اكاديمي تميز الدرس الافتتاحي لماستر الدبلوماسية الدينية بكلية الشريعة بفاس الذي ترأسه الدكتور رضوان مرابط رئيس جامعة سيدي محمد بن عبد الله و اطره سفير دولة روسيا الاتحادية السيد فاليريان شوفاييف باشادة رسمية قوية بالدور الريادي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس في تصحيح الفكر الديني وطنيا ودوليا، وذلك من خلال انشطته ومبادراته المتواصلة اشعاعا لقيم التسامح والتعايش بين الشعوب وهو ما يتجلي في العديد من الاجندة سواء باوربا وبافريقيا التي تحول فيها المغرب الى مرجع في الاسلام السمح والمعتدل والقائم على التسامح وقبول الاخر.

كما تميز بكلمة السيد رئيس الجامعة التي تمحورت حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، مؤكدا ان التعاون بين جامعات الدولتين يعتبر مصدرا قويا لترسيخ روابط الصداقة والشركة الاستراتيجية القائمة بين البلدين تفعيلا للرؤية السامية لصاحب الجلالة

وقد حضت هذه التظاهرة بحضور مكثف واهتمام وتفاعل كبيرين من قبل النخبة الأكاديمية من عمداء واساتذة واداريين وطلبة الذين اغنوا اللقاء بتدخلاتهم القيمة التي جسدت بالفعل مدى تمثلهم لأهمية اللقاء ولقيم الحوار البناء والاحترام المتبادل .