سطات : تعيين السيدة خديجة الصافي  رئيسة لجامعة الحسن الأول نموذج  للنخب والكفاءات التي ينتظرها المغرب تأسيسا لنموذجه التنموي المقبل

كتب في 22 نوفمبر 2019 - 10:11 ص
مشاركة

المحرر:

تعيش مدينة سطات الاسبوع المقبل  على حدث تنصيب  احدى النخب  العلمية والادارية  ببلادنا  السيدة خديجة الصافي الأستاذة الباحثة والخبيرة العلمية بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، ورئيسة للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بالجامعة سابقا ونائبة في البحث العلمي والتعاون والشراكة سابقا للسيد لرضوان مرابط رئيس جامعة فاس رئيسة لجامعة الحسن الأول كأول امرأة تسند لها رئاسة هذه الجامعة وثالث امرأة مغربية تتحمل هذه المسؤولية عبر تاريخ الجامعات المغربية، وذلك بعد كل من رحمة بورقية (المحمدية 2002)، وعواطف حيار (جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء 2019).

الحدث الذي سيعرفه  مركز الندوات بجامعة الحسن الأول بسطات يوم الأربعاء 27 نونبر 2019 على الساعة الثالثة زوالا  سيتراسه  السيد ادريس اعويشة الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي المعين حديثا في حكومة الكفاءات.

ويأتي تعيين السيدة خديجة الصافي  رئيسة لجامعة الحسن الأول بسطات  حسب متتبعين  الى  تفعيل  قرارات  اعداد الكفاءات التي ينتظرها المغرب تأسيسا لنموذجه التنموي الذي يمثل الإنسان محوره وغايته الأساسية وخصوصا بعد تعيين  حكومة الكفاءات مؤخرا  والتي اضحت تطرح  ان معيار الكفاءة والاختصاص يطرح بإلحاح على الجميع  وكيف ان المؤسسات مجبرة على إنتاج النخب، وهي التي يفترض فيها أن تكون مشاتل ومدارس لتكوين أطر وقيادات قادرة على تدبير الشأن العام.