آخر الأخبار
الرئيسية / اخبار الجالية / خالد شوقي يقدم استقالته من رئاسة مركز روما ولجنة تفتيش من وزارة الأوقاف للتحقيق في اختلالات مالية.

خالد شوقي يقدم استقالته من رئاسة مركز روما ولجنة تفتيش من وزارة الأوقاف للتحقيق في اختلالات مالية.

مصطفى بوزغران:
افادت مصاد عليمة بان البرلماني المغربي خالد شوقي المحسوب على الحزب الديمقراطي الايطالي ، و رئيس المركز الثقافي الاسلامي الكبير بروما قدم استقالته على اثر الزوبعة الخطيرة و الغسيل الذي نشرته صحف ايطالية و اخرى عربية تتعلق بسوء التدبير للمركز و ملفات اخرى تحقق بشأنها لجنة تفتيش تابعة لوزارة الاوقاف و الشؤون الاسلامية المغربية، اللجنة التي تقوم بعملها وفق ماسطر لها من طرف مراقبي ذات الوزارة امام الاخبار الكارثية التي يتم تداولها حتى في اوساط ايطالية مهتمة تتعلق باختلالات اسمتها مصادرنا بواسعة النطاق، بالنظر الى المزانية الكبرى التي تضخها وزارة الاوقاف في حساب المركز المذكور، ناهيك عن الدعم الكبير الذي تخصصه دول اسلامية تدعم العمل الاسلامي بايطاليا ، و هو الخبر الصاعقة حتى قبل انعقاد الجمع العام لتجديد المكتب المسير للجمعية التي تدير شؤون اكبر مركز ثقافي باوروبا ، وبات واضحا حتى قبل الاطلاع على نتائج التفتيش التي تجريها وزارة الاوقاف وفق افادة مصادرنا ، وقد ظهر جليا ومن خلال تتبعنا للاختلالات الذي يعرفها تذبير المركز من خلال مابات يعرف بالزبونية في تعيين اشخاص لنافدين و غيرهم و الاقصاء المتعمد لكفاءات مهاجرة ، وذلك لهذف في نفس يعقوب فجرت الصحافة الجزء الضئيل منه ،نتمنى صادقين تدقيق عملية التفتيش بما في ذلك فحص كل التقارير المالية و الوقوف عند الوضع المزري للمركز الثقافي الذي خصص له المغرب مزانية ضخمة وهو الان على حافة ان يفقده ليسيره اجانب من جنسيات اخرى كل ذلك بسبب التعنت والسعي وراء خدمة مصالح شخصية معلومة.