آخر الأخبار
الرئيسية / محليات / وقفة الاطر الادارية بالرحامنة : نموذج للتفاعل والتوحد من اجل جمع الشتات وتوحيد المطالب ….

وقفة الاطر الادارية بالرحامنة : نموذج للتفاعل والتوحد من اجل جمع الشتات وتوحيد المطالب ….

المحرر:

اشاد متتبعون للشان التربوي بالرحامنة بالوقفة الاحتجاجية التي نظمت من طرف  المدراء والحراس العامين والنظار بالمؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتي بينت مدى تلاحم جميع مكونات الادارة التربوية  بالاقليم من  اجل رد الاعتبار لها بخصوصالقضايا الأساسية للمنظومة التربوية، خاصة القانون الأساسي لنساء ورجال التعليم والاطار الخاص بهيئة الإدارة التربوية.

وقال احد المشاركين في الوقفة بان الوضع اصبح غير مقبولا من طرف الوزاراة بجكم المجهود الذي تبدله الاطر المذكورة  بسبب تعنت الوزارة وتغييب الحوار مع الفاعلين الداخليين كآلية لتدبير القطاع من خلال عدم الاستجابة لمختلف الطلبات  المقدمة، حيث التدقيق في مهام الأطر الإدارية، فتح مسالك للترقي في الاطار الجديد وعلى راسها إحداث منصب مفتش إداري، توفير الشروط المادية واللوجستيك والموارد البشرية الكافية لمزاولة جيدة للعمل و فتح باب الحركية في تولي المناصب الإدارية  بين الأسلاك التعليمية الثلاث، مع منح الأسبقية في تولي مناصب المسؤولية إقليميا وجهويا،والارتقاء بالتكوين الأساسي والمستمر بمراكز التكوين، وفتح باب التأطير للمتصرفين التربويين حسب التخلص، الرفع من التعويضات المالية وحجم المسؤولية التي يتحملها الاطار الإداري، وأخيرا المطالبة بحركة انتقالية وطنية وجهوية وإقليمية انطلاقا من السنة الأولى وتجنب منح تكاليف لتدبير اكثر من مؤسسة أو مهمة.