آخر الأخبار
الرئيسية / وطنية / فريد شوراق يقضي ليلة بيضاء  بعد الأحكام الثقيلة التي تعرض لها نشطاء الحراك بالحسيمة.

فريد شوراق يقضي ليلة بيضاء  بعد الأحكام الثقيلة التي تعرض لها نشطاء الحراك بالحسيمة.

قالت مصادر مطلعة للعالم بريس بان عامل اقليم الحسيمة فريد شوراق عاش ليلة عصيبة لم يدق معها طعم النوم مباشرة بعد صدور الأحكام النهائية في حقّ القيادات المشكِّلة للحراك الريف، القابعة وراء قضبان “عكاشة” بالدار البيضاء.

واضافت نفس المصادر ان عامل الاقليم شكل خلية لمتابعة ما يجري خصوصا بعد ان  شهدت مدينة الحسيمة، ليلة الثلاثاء – الأربعاء، اِحتجاجات صاخبة متفرقة بكل من حيّ “سيدي عابد” وَ”شارع الوحدة” و”باريو بريرو”، مسقط رأس  ناصر الزفزافي.

ورفـع المحتجون الذين سَرَت في أوساطهم حالة من الغليان والاحتقان، شعارات ندّدوا خلالها بالأحكام التي اِعتبروها “جائرة وقاسية وظالمة”، قبل أن تُسارع عناصر قوات الأمن العمومية إلى محاصرة وتطويق الغاضبين، بهدف فضّ وقفاتهم الاحتجاجية.