آخر الأخبار
الرئيسية / عالم الرياضة / رجاء بنكرير : تفاصيل من حكاية سقوط فريق قتلته السياسة وظلم ذوي القربى…
فريق رجاء بنكرير ، في الطريق الى تغيير شامل ..

رجاء بنكرير : تفاصيل من حكاية سقوط فريق قتلته السياسة وظلم ذوي القربى…

الطيب بلا:

الهزيمة القاسية التي تلقاها فريق رجاء بنكرير امس الاحد بمراكش بهدف لصفر امام شباب سيديالمختار من اقليم شيشاوة كشفت المستور بخصوص فريق يعاني في صمت وان النادي مقبل على خلخلة منظومته الكروية لاسباب عديدة عاكست النادي منذ السنة الماضية.

  • ملعب سيدي  يوسف بن علي : فضيحة كروية بامتياز 

الواقع الكروي بمراكش من خلال قراءة في اوضاع النادي الاول الكوكب حاليا واوضاع الملاعب والبنيات التحتية تعكس الوضعية المتردية  للبنيات التحتية الرياضية في مدينة تضم المئات من الفنادق العالمية ، ملعب سيدي يوسف بن علي تحول الى مرعى للبهائم ومستودع للخردة اشبه بسوق اشطيبة ، والملعب كان له تاثيره السلبي على نادي الرجاء امس كما لا حظ الجميع بدون نقاش …

جماهير بنكرير: صمت القبور 

تحركت جماهير متنوعة من القاصرين خلقت الحدث عند حضورها بمدخل ملعب المباراة جعلت الامن يتدخل من اجل تعزيز حضوره ، لكن تبين فيما بعد ان جماهير سيدي المختار هي من متلثت مدينتها الصغيرة والفقيرةبتشجيعات قوية اما الفريق فكان اغلب لاعبيه من مراكش بمن فيهم مدرب النادي توفيق وهو رئيس لجنة القوانين بالعصبة وربما هي النقطة التي جعلت حكام المباراة يحتاطون منها خوفا من تقارير سلبية تؤثر على مستقبلهم الكروي…..

الحكام ومندوب المباراة خارج التغطية وبطائق الصحافة القانونية تضعهم في موقف محرج ..

مند بداية المباراة وضع حكم الوسط نفسه في موقف صعب بتحريض من مدير مركب سيد يوسف بن علي الذي ضغط على مندوب المباراة من اجل افراغ الملعب من الداخل ، وكان من سوء حظه ان الجهات التي اختارها لمعرفة هويتها كانت تحملبطاقات جديدة 2018 خاصة بالجمعيات الثلاث والوحيدة التي تسمح لحامليها بالدخول الى الملاعب بتنسيق من الجامعات الرياضية الوطنية وهي اتحاد الصحفيين الرياضيين وجمعية الصحافة الرياضية ورابطة الصحافيين الرياضيين ، بعد ان تعرض لتقريع من طرفهم مبرزين له ان كرامتهم وتاريخهم لا تسمح لهم بانتحال صفة نظمها القانون  وان حضورهم مدعوم قانونيا ….

لا عبو الرجاء:  خطة  غامضة ووسط ميدان ضعيف ومطرب الحي لا يطرب..

قوة فريق شباب سيد المختار ظهرت في لياقته البدنية وهو فريق يشرف عليه استاذ للتربية البدنية عرف كيف يؤهل لاعبيه لمباراة مصيرية وكان قويا في وسط الميدان  عكس فريق  الرجاء الذي ابان لا عبوه عن ضعف كبير في لياقتهم البدنية مما جعلهم يعمدون الى رفع الكرات العالية الى مربع عمليات الفريق الخصم عوض اللعب على الاطراف في الوقت الذي بقي فيه مهاجم الفريق معزولا ، متتبعون طالبوا بالاعتماد على لاعبين جدد من خارج المدينة وان مطرب الحي لا يطرب خصوصا بعد ذهاب رشيد موسى الذي خلف رحيله فراغا كبيرا بوسط الميدان..

التركيز الذهني ودخول لاعبي الرجاء في ملاسنات مع الجمهور: اللهم لا شماتة….

ظهور بعض الوجوه بمحيط الملعب خلف ردودا بين الحاضرين هناك من يرى بانها جاءت لمساندة الفريق وهناكمن يرى بانها جاءت لمتابعة فريق يتعرض للتهميش والهجر من طرف المسؤولين المحليين ومن طرف اصحاب الجهة الرابحة ، وان البعض لا يبحث الا عن محاباة الاخرين طلبا لمصالحهالضيقة  وانهم جاؤا للتفرج على الفريق وهو يتعرض للهزيمة للتشفي وغيرها من التداعيات ، التي كان من المفروض ان تزول لان الفريق يمثل المدينة وساكنتها وهو مشتل لجميع ابنائها ..

احدلاعبي الرجاءوبعدان تدخل احد المتفرجين وكان صديقا لوالده الذي توفي مؤخرا لمواساته قابله بجحود كبير بعد انهال عليه بوابل من السب والكلام الفاحش امام العديد من المتفرجين الذين استنكروا الواقعة ، الرياضة اخلاق قبل ان تكون ممارسة .