آخر الأخبار
الرئيسية / فنون / مراسلة تونس:الطرب في السهرات الرمضانية بالمركز الثقافي بالوردية …

مراسلة تونس:الطرب في السهرات الرمضانية بالمركز الثقافي بالوردية …

شمس الدين العوني:

ضمن الأنشطة الثقافية و سهرات الفنون لليالي رمضان الجاري احتضن المركز الثقافي بالوردية عرضا بعنوان  “غجر” و ضم في فقراته عازف الكمنجة محمّد امين الكعبي والمطرب محمد العايدي والمطربة شيراز الجزيري وذلك بقيادة صاحب مشروع العرض الموسيقي وعازف العود المجدّد سميح المحجوبي وقد تضمنت فقرات العرض ألوانا من الأغاني المختلفة تداول على ادائها الثنائي محمد العايدي وشيراز الجزيري اضافة إلى بعض رقصات “الفلامنكو” كما قدّم خلال هذا العرض الموسيقي سميح المحجوبي رفقة عازف الكمنجة محمد امين الكعبي عديد القطع الموسيقية والتي تعود لإنتاجاته الخاصة في مجال التأليف الموسيقي والذي ظل لسنوات الموسيقي سميح المحجوبي يعمل على الإبتكار وتقديم الاضافة في مناخه ضمن هذا العرض الذي أطلق عليه صاحبه الموسيقي سميح المحجوبي عنوان”غجر” وهو عمل فني يعد أحد المشاريع الناجحة في المجال الموسيقي الحديث وهو ينضاف إلى خزينته المشرعة على عدة تجارب وألوان فنية متغايرة تنهض أساسا من سفر العود ونغماته التي ما زالت لم تبل. و قد اختار الأستاذ سميح محجوبي هذا العنوان لأن الغجر قوم رحلوا و لا يعترفون بالحدود فكان العرض عبارة على فسيفساء امتزجت فيها التقاسيم الموزونة و الأغاني الطربية والمواويل بالموسيقى الأندلسية و احلى ايقاعات الفلامنكو بالفعل حيث ينطلق العرض بتقسيم في مقام البياتي في عزف للمبدع محمد أمين الكعبي على آلة الكمانكما يعزف خلاله الأستاذ سميح محجوبي رائعة المطربة الراحلة اسمهان ” عليك صلاة الله و سلامه ” ثم عزف تقسيم راست على آلة العود، في نفس المقام اي الـ”راست” يؤدي المطرب المتميز محمد العايدي موالا صحبة قائد الفرقة على آلة العود ثم تقدّم معزفة تحت اسم “سهيل”تخليدا لروح شقيقه عازف القانون المتميز الراحل سهيل محجوبي وخلال العرض يؤمّن المطرب الممتاز محمد العايدي فقرة فنية يغني خلالها أشهر الأغاني لعمالقة الطرب العربي على غرار ” على الله تعود ” للفنان الكبير الراحل وديع الصافي و العديد من الأغاني الطربية وإثر ذلك تقدّم الفنانة شيراز الجزيري موشح ” لما بدا يتثنى” في نسخته الأصلية والإسبانية بعد أن قامت بترجمته و مقطوعة فلامنكو لأحد كبار أساتذة هذا الفن العالمي Juan Peña Lebrijano بعنوان ” Cuento de hadas” و تغني لأحد أعلام الأغنية التونسية المرحوم الهادي الجويني من أشهر أغانيه بالعربية و الإسبانية بعد أن ترجمت مجموعة من أبرز أغانيه إلى الإسبانية و يختتم العرض بلوحة راقصة من الفلامنكو على أنغام أغنية المطرب القدير لطفي بوشناق “ريتك ما نعرف وين” فكوكتيل تونسي بصوت المطرب محمد العايدي يذكر ان الفنان سميح محجوبي هو كفاءة وطنية و عربية في مجال العزف على آلة العود حيث تتلمذ على يد كبار أساتذة العزف على هذه الآلة الوترية نذكر منهم على سبيل الذكر الأستاذ المرحوم سعيد الشرايبي وهو مغربي الجنسية و عزف على أشهر مسارح أوروبا و العالم العربي و على مسرح قرطاج الدولي في العديد من المناسبات سواء مع مجموعة ” غجر” أو مع كبار الفنانين على الساحة المحلية و العالمية على غرار لطفي بوشناق، انور ابراهم، نصير شمة و عازف القيتار الإسباني العالمي خوان كارمونا و يعتبر المحجوبي مؤسسا لأسلوب في العزف على العود في دولة سلطنة عمان الشقيقة بعد تجربة فنية دامت ثلاث سنوات هناك و له في رصيده العديد من الأعمال الموسيقية التي لحنها. ..